aDQ khabir
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل اجمعها و ابن بها سلماً تصعد به نحو النجاح..-
لا تستهين بالقطرة-.
لا يجب أن تقول كل ما تعرف ... ولكن يجب أن تعرف كل ما تقول-
عندما سقطت التفاحة الجميع قالوا سقطت التفاحة إلا واحد.. قال لماذا سقطت؟؟-
من أحب الله رأى كل شيء جميلاً-
كل شيء إذا كثر رخص إلا الأدب فإنه إذا كثُر غلا .-
من أعظم أنواع التحدي أن تضحك والدموع تذرف من عينيك -
ليس العار في أن تسقط.. ولكن العار أن لا تستطيع النهوض -
لا تقف كثيرا عند أخطاء ماضيك.. لأنها ستحيل حاضرك جحيما.. ومستقبلك حُطاما .. يكفيك منها وقفة اعتبار .. تعطيك دفعة جديدة في طريق الحق والصواب
لكل شعب حر نقطة انطلاق وهذه النقطة هي المحرر لطاقاته و بغض الطرف عن ماهية هذه

النقطة لاكنها الأساس لخلق مجتمع جديد متحفزللمستقبل بعين الواقع المشحون من خلالها ولعل

بهاء هذه النقطة أن تكون منبثقة من قلم الدين المتحرر بعقل التامل
-





 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
widgeo.net

شاطر | 
 

 البطاقة الشخصية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 1011
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 16/11/2007

مُساهمةموضوع: البطاقة الشخصية    الخميس يوليو 15, 2010 1:30 pm

إنتزعَ مني بطاقتي الشخصية ليتأكد
أني عربية

وبدأ يفتش حقيبتي وكأني أحملُ
قنبلة ذرية

وقف يتأملني بصمتِ سمراء وملامحي ثورية
فتعجبتُ لمطلبه وسؤاله عن الهوية

كيف لم يعرف من عيوني أني عربية
أم أنه فضَّل أن أكون أعجمية

لأدخل بلاده دون إبراز الهوية
وطال انتظاري وكأني لست في بلاد ٍ عربية

أخبرته أنَّ عروبتي لا تحتاج لبطاقةٍ شخصية
فلمَ أ،تظرُ على هذه الحدود الوهمية

وتذكرتُ مديح جدّي لأيام الجاهلية
عندما كان العربي يجوبُ المدن العربية

لا يحملُ معه سوى زاده ولغته العربية
وبدأ يسألني عن إسمي ، جنسيتي
وسر زيارات الفُجائية

فأجبته أن إسمي وَحدَة
جنسيتي عربية ، سرُّ زيارتي تاريخية

سألني عن مهنتي وإن كان لي سوابق جنائية

فأجبته إني إنسانة عادية
لكني كنت شاهداً على إغتيال القومية

سأل عن يوم ميلادي وفي أيِّ سنةٍ هجرية
فأجبته إني وُلدت يومَ ولدتٍ البشرية

سألني إن كنت أحمل أيَّ أمراض وبائية
فأجبته أني أصبت بذبحةٍ صدرية ..

عندما سألني إبني عن معنى الوحدة العربية
فسألني أيَ ديانة أتبع الإسلام أم المسيحية

فأجبت بأني أعبدُ ربي بكل الأديان السماوية
فأعاد لي أوراقي وحقيبتي وبطاقتي الشخصية

وقال عودي من حيث أتيتِ
فبلادي لا تستقبلُ الحرية ...
.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anaskhabir.yoo7.com
 
البطاقة الشخصية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
aDQ khabir :: واحة الفنون و الجمال :: أشعار و قوافي-
انتقل الى: