aDQ khabir
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل اجمعها و ابن بها سلماً تصعد به نحو النجاح..-
لا تستهين بالقطرة-.
لا يجب أن تقول كل ما تعرف ... ولكن يجب أن تعرف كل ما تقول-
عندما سقطت التفاحة الجميع قالوا سقطت التفاحة إلا واحد.. قال لماذا سقطت؟؟-
من أحب الله رأى كل شيء جميلاً-
كل شيء إذا كثر رخص إلا الأدب فإنه إذا كثُر غلا .-
من أعظم أنواع التحدي أن تضحك والدموع تذرف من عينيك -
ليس العار في أن تسقط.. ولكن العار أن لا تستطيع النهوض -
لا تقف كثيرا عند أخطاء ماضيك.. لأنها ستحيل حاضرك جحيما.. ومستقبلك حُطاما .. يكفيك منها وقفة اعتبار .. تعطيك دفعة جديدة في طريق الحق والصواب
لكل شعب حر نقطة انطلاق وهذه النقطة هي المحرر لطاقاته و بغض الطرف عن ماهية هذه

النقطة لاكنها الأساس لخلق مجتمع جديد متحفزللمستقبل بعين الواقع المشحون من خلالها ولعل

بهاء هذه النقطة أن تكون منبثقة من قلم الدين المتحرر بعقل التامل
-





 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
widgeo.net

شاطر | 
 

 أنا .... والمطـــر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 1011
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 16/11/2007

مُساهمةموضوع: أنا .... والمطـــر   الأربعاء يوليو 14, 2010 1:16 pm

r=olive]]على نافذتي سمعتُ نقرَ المطر
يهمسنى مولاتي حانَ وقتُ السهر
انزعي عنك ملابسَ الضجر
الشوقُ يناديك والريحُ تصارعُ الشجر
وذاك الشارعُ الماطرُ من الوحدة سئمَ وانتحر
شيءٌ يحتلني يستدعي من الأعماق جنونَ البشر
كلُ شيءِ حولي يستطعمُ العشقَ يتلذذُ بالسهر
الليلُ يقبلُ القمر ، الريح تغازلُ الشجر
الشمسُ تصادقُ السحر
وأنا ... أنا أبحثُ خلف الأثر
عن رجل ِ سرقَهُ مني القدر
ويحاً لذاك النقر اللعين
الذي ذكرني بشفتيكَ لحظةَ الحنين
مزقَ جروحاً كادت تخيطُها السنين
وقفتُ بجوار نافذتي وقفةَ المساكين
أحسدها لأنَ المطرَ أوفى من المحبين
اقتربتُ وفي عيني نظرةُ الحاسدين
فالمطرُ يحبُها حباً لم يعرفه المغرمون
حباً ربانياً لم تكتبه الدواوين
يحاورها بنعومةِ الياسمين
ينسابُ عليها بهمس ِ الخاشعين
حبيبي طفلتك باتت ملامحَ باكية
تجوبُ الأزقة الشاتية
تلبسُ كلَ شيءٍ لكنها عارية
تبحثُ بين السفن ِ الراسية
عن رجل ٍ له عيونٌ عاتية
يسرقُ العمرَ بقبلةِ دافئة
يُبحرُ بي إلى جزيرة نائية
حبيبي لمَ تركتني أركض خلفَ الأمطار
لمَ لم نُكمل معاً دربنا والمشوار
فيه جنونٌ عشقٌ طربٌ وجعٌ وأشعار
نقراتُك على جسدي تحمل شيئاً من الأسرار
كتلك التي تحملُها رائحةُ الأزهار
أو تلك التي يحملُها الحبُ حين ينهار
شيءٌ يشبهُ نضالَ الأحرار ، كحوار النافذة والأمطار
أجمل مافيها أنها ستبقى على جسدي نوراً ونار
أمواجاً في ليلة عشق ِ تحطمت في وجه الأحجار
سأذكرها إن رأيتُك تمزقُ النصَ وتستبدلُ الأدوار
وأدفنها إن احتجَ الجمهورُ وصفقت ِ الأقدار[/size]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anaskhabir.yoo7.com
 
أنا .... والمطـــر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
aDQ khabir :: واحة الفنون و الجمال :: أشعار و قوافي-
انتقل الى: