aDQ khabir
الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل اجمعها و ابن بها سلماً تصعد به نحو النجاح..-
لا تستهين بالقطرة-.
لا يجب أن تقول كل ما تعرف ... ولكن يجب أن تعرف كل ما تقول-
عندما سقطت التفاحة الجميع قالوا سقطت التفاحة إلا واحد.. قال لماذا سقطت؟؟-
من أحب الله رأى كل شيء جميلاً-
كل شيء إذا كثر رخص إلا الأدب فإنه إذا كثُر غلا .-
من أعظم أنواع التحدي أن تضحك والدموع تذرف من عينيك -
ليس العار في أن تسقط.. ولكن العار أن لا تستطيع النهوض -
لا تقف كثيرا عند أخطاء ماضيك.. لأنها ستحيل حاضرك جحيما.. ومستقبلك حُطاما .. يكفيك منها وقفة اعتبار .. تعطيك دفعة جديدة في طريق الحق والصواب
لكل شعب حر نقطة انطلاق وهذه النقطة هي المحرر لطاقاته و بغض الطرف عن ماهية هذه

النقطة لاكنها الأساس لخلق مجتمع جديد متحفزللمستقبل بعين الواقع المشحون من خلالها ولعل

بهاء هذه النقطة أن تكون منبثقة من قلم الدين المتحرر بعقل التامل
-





 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول
widgeo.net

شاطر | 
 

 حوار رائع بين....شاب...و...فتاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 1011
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 16/11/2007

مُساهمةموضوع: حوار رائع بين....شاب...و...فتاة   الثلاثاء أبريل 28, 2009 6:57 pm

حوار رائع بين....شاب...و...فتاة

انها حروف عذبة اجتمعت معاً لتصوغ لنا حكاية على شكل حوار عذب ورقيق بين شاب وفتاة


وما اكتر الحكايات...

التي منها حكاية تنتهي بموقف وحكاية تنتهي بقرار

وحكاية تنتهي بلعبة

وحكاية تنتهي بحوار



واليكم هذا الحوار الرائع
...........................................


هي : غداً يوم زفافك إلى أخرى .. فلماذا أصريت على رؤيتي اليوم ؟


هو : كي اودعكي قبل الرحيل


هي : ما أرحم الرحيل بلا وداع


هو : أردت ان أراكي للمرة الأخيرة قبل أن .. آه


هي : قبل ان تعقد قرانك على امرأه اخترتها بعقلك


هو : أنتي تعلمين أني لم اخترها بإرادتي


هي : هذا حديث عقيم اعتاد العشاق على ترديده عند المحطة الأخيرة من الحكاية

فأترفع عنه حفاظاً على صورة جميلة لك في قلبي


هو : أنتي تصرين على ذبحي بسخريتك


هي : ذبحك ؟ هاه ! ومن انا كي أذبحك يا سيدي

انا مجرد بطلة .. أدت دورها في حكايتك بكل صدق وغباء


هو : أنتي كل شيء


هي : انا بقايا فاشلة .. ختمتها بقانون العقل

ثم جئت الآن كي تتلاعب بالبقايا


هو : أتلاعب ؟ تدركين جيداً ان إحساسي نحوكي كان صادقاً


هي : كان صادقاً !! .. والكذب ؟


هو : افهميني ارجوكي .. يمر الإنسان بظروف تجبره على التخلي عن أشياء يؤلمه التنازل عنها


هي : لم يبقي لي الحزن مساحة لفهم أشياء لم تعد تجدي نفعاً


هو : انا أحببتك جداً .. كنتي عمري كله


هي : لم أكن عمرك كله .. كنت مرحلة من عمرك وانتهت


هو : كنتي أجمل مراحل عمري

انكِ تلك المرحلة من العمر التي لا تطفئ السنوات أنوارها أبداً

ولا تغلق الأيام أبوابها


هي : .. .. ..


هو : لما أنتي صامته ؟

نظراتك الدامعة تكاد تقضي على أخر خيوط المقاومة في داخلي


هي : غداً زفافك .. فماذا يجب ان أقول ؟ .. هل أتظاهر بالفرح ؟

هل اغني لك أغنية الزفاف التي يصرخ بها قلبي الآن ؟


هو : اعلم ان لحظات الفراق مؤلمة


هي : ليس دائماً يا سيدي .. فأحياناً لا تكون مؤلمة

أحياناً تكون قاتلة كالجلطة الدماغيه تدمر كل خلايانا ولا يتبقي إلا الصمت


هو : ماذا تتمنين الآن ؟


هي : أتمنى ان افقد ذاكرتي


هو : لكي تمسحين تفاصيلي معكي ومنكي ؟


هي : كي أنسى موعد إعدامي غداً .. كي لا تلمحك عيناي وأنت تتقدم بأتجاه أخرى

حاملاً بيدك عمري كله لكي تنثره تحت قدميها


هو : لا تحملي قلبي فوق طاقته .. فبي من الحزن الكثير


هي : بل انا يا سيدي من يتحمل الآن فوق طاقته

فلا احد يعلم مرارة أحساس امرأه عاشقة ليلة زفاف فارس أحلامها من أخرى


هو : لكن قلبي سيبقى معكي


هي : وما ينفعني قلب رجل مضى كي يمنح جسده وحياته وعمره لأخرى

تاركاً خلفه هذا الكم المخيف من الحزن والذكرى والعذاب والحنين وبقايا امرأه ؟

ترى .. هل ستمنحها أطفالي ؟ هل تذكر أطفال أحلامنا ؟

أطلقنا عليهم أسماء ذات مساء دافئ بالحب


هو : بكاؤك يمزقني


هي : لا يجب ان تتمزق او تحزن

يجب ان تكون في قمة فرحك

وقمة أناقتك وقمة قسوتك .. فغداً ليلة عمرك


هو : ليالي عمري أنتي .. وأعلم أني ضيعتها


هي : وليالي عذابي انتَ .. وأعلم أنها ستضيعني


هو : لا استحق منك كل هذا الحزن


هي : وانا لا استحق منك كل هذا الخذلان


هو : خذلتني ظروفي فخذلتكي .. سامحيني

اغفري لقلبي الذي احبكِ .. اغفري لظروفي التي خذلتكي


هي : قد اغفر يوماً .. ولكن هل سأنساك ؟


هو : قد يأتي النسيان يوماً .. فيسقطني من أجندة ذاكرتك


هي : اخشى ان يأتي بعد ان افقد القدرة على البدء من جديد


هو : آآآآآه , سأرحل الآن .. وشكراً على أجمل عمر واغلى حساس





يرحل





تاركاً خلفه أنثى في حالة بكاء هستيري





أنثى كانت تحلم بأن تكون نصفه الأخر





( همسة خاصة لكل فتاة )





صوني قلبك واحفظي مشاعرك

لمن سيصونك مستقبلاً وهو زوجك

لا تتلاعبي بمشاعرك وتجازفي بها

فقلبك اضعف من ان ترميه

في سبيل تجربة غير مضمونة النهاية

وقد تكون نهايتها أحياناً نهايتك أنتي



كوني قوية ولا تدعي الأوهام تقودك




وتقضي على حياتك واحفظي اسمك قبل نفسك

واعلمي انك ستحصلين على الحب

مع من اختاركِ زوجة له ليربط اسمه باسمك

وتكوني شرفه وحبه وحياته

وما هو سوى ذلك وهم

مجرد وهم قاتل باسم الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anaskhabir.yoo7.com
 
حوار رائع بين....شاب...و...فتاة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
aDQ khabir :: واحة الفنون و الجمال :: أشعار و قوافي-
انتقل الى: